إنّ حب إظهار الثروة غريزة بشرية ، ففي حياتنا العادية نستطيع أن  نعرف هل هذا الشخص ثري مادياً أم لا، وذلك من ممتلكات الفرد وهذا ما يعنى ب(الثروة المادية ) ،  أما في مواقع التواصل الاجتماعي فثراء الفرد يكون بصورة مختلفة، فالفرد يستطيع أن يختار الصورة أو الوسيلة التي يُظهر بها ثروته بالطريقة التي يرغبها هو ، فهناك مصادر عدة تساعده على ذلك وهذا ما نعني به في مفهوم ( الثروة الاجتماعية ) ، إلا أن هناك أشخاصاً على مواقع التواصل الاجتماعي يظهرون بصور لممتلكاتهم الفاخرة ؛ مما قد يجعل جماعة أخرى تصاب بالغيرة منهم ، فتبدأ بتكوين ثروة لها بصورة مختلفة من مصادر أخرى ، كتجربة الذهاب لمطعم جديد يقدم أطباقاً لذيذة و باهظة الثمن !
و البعض الآخر يلجأ إلى مصدر آخر للشهرة في أمر معين يعجب به الكثير من الناس فيزداد متابعوه بشكل مستمر في حساب الانستقرام ، كتقديم مأكولات بصورة احترافية ، أو نشر مقاطع هادفة من إخراجه ، أو أن يكون شخصاً خفيف الظل.
و الآخر يلجأ إلى مصدر آخر من مصادر الثروة الاجتماعية الأصدقاء فحينما يكون متابعيه مشهورين أو  من ذوي الخبرة في أي مجال أو أصحاب مناصب يرى الشخص نفسه ثرياً بهم .

كما أن البعض يعتبر تطوير الذات مصدراً ثرياً من مصادر الثروة الاجتماعية فالفرد يحاول أن ينمي من ذاته و يثري خبراته في مجالات عدة و يبرز ذلك للآخرين بصورة تجعله مقبولاً لديهم و هي مصدر للقوة الاجتماعية كذلك ، كما أن السلطة و القوة الاجتماعية هي أحد أدوار الثروة الاجتماعية التي يسعى الفرد للوصول إليها   ، ففي عصر التواصل الاجتماعي أصبح معظم الناس يحاول أن يكون ثرياً من أي مصدر من المصادر التي سبق و ذكرناها. أما بالنسبة لعلاقة ذلك بالتسويق فإذا كان منتجك يعتبر أداة لإظهار الثروة  لما يحمله من صفات مميزة في المظهر  أو السعر ليتباهى به الشخص أنه يستطيع شرائه ،  و بالتالي يشارك صورة المنتج للآخرين في مواقع التواصل الاجتماعي  ، فيشتهر منتجك لترتفع نسبة احتمالية شراءه  أكثر  من المنتجات العادية. فعلاقة مفهوم الثروة الاجتماعية بالتسويق لمنتجك علاقة قوية فإذا أحسنت اختيار مظهر منتجك بصورة متميزة  و أضفت له  تفاصيل إبداعية أخرى له، كان لذلك تأثير على شهرة منتجك في مواقع التواصل الاجتماعي بصورة رهيبة .
تلك المقالة كانت مما استفدته من (سنابات) الاستاذ :هادي فقيهي .