الكل يقول ان البدايات دائما صعبه وتحتاج إلى الكثير من الوقت والجهد والتخطيط والكثير من العمل، لكيلا نبدأ بدوامة الخوف تلك وتقديم التضحيات للسهر والوقت والصحة، يجب علينا التفكير فيما نحب فالخطوة الأولى تبدأ من هنا.

وان كنت لم تشعر بالحماس والتشويق اتجاه ما تقوم به فيجب عليك ان تبني تلك المشاعر بإيجاد نقاط القوة والضعف فيما تقوم به. حاول رسم الابتسامة دائما لنفسك في المرآة لعائلتك لأصدقائك لزملائك في العمل او الجامعة ولمديرك فذلك سيفتح لك الكثير من العلاقات والصداقات فهي ما سيزيد من تشجيعك فيما تقوم به.

فكر ان النجاح حليفك وتحدث بما في مخيلتك احلم وشارك الاخرين احلامك ستجد بالتأكيد من يدعمك اما بابتسامه او فكرة او تعليق ربما لن تستطيع الابتعاد عن المحبطين ولكنك بالتأكيد تستطيع ان تكون الطرف الأقوى بسبب ان لديك حلم “بداية الريادة”.